حكايات قبل النوم للكبار, و للأطفال علي بابا والاربعون لصا

لا يوجد شيء لجعل الأطفال ينامون أفضل من القصص والحكايات، خاصة حكايات قبل النوم للكبار, و للأطفال لأنها تجعلهم يغطّون في النوم دون أن يشعروا. فدور هذه القصص و الحكايات هو تسلية الطفل و جعله ينام بسرعة، و كذلك تزويده بمعلومات مفيدة، هادفة ولها مغزى وليست شيء عبثي. يجب على الآباء أن ينتقوا جزء من حكايات قبل النوم للكبار, و للأطفال والجزء الآخر أن يؤلفوه بما يتناسب مع طفلهم. موقع قصص قبل النوم يقدم لكم اليوم قصة رائعة مصورة و بالصور و جميلة تسمى علي بابا والاربعون لصا

حكايات قبل النوم للكبار, و للأطفال قصة اليوم هي علي بابا والاربعون لصا الجزء الاول

حكايات قبل النوم للكبار

كانَ يا ما كانَ في قديمِ الزَّمانِ في بَلدٍ بَعيدٍ، كانَ يَعيشُ هُناكَ شَقيقانِ: علي بابا وقاسم. كانَ علي بابا الحَطابُ الفَقيرُ رَجلاً طَيباً وصَادقاً. وفي الوقتِ نَفسِهِ، كانَ قاسمٌ الأخُ الأكبرُ رَجلاً غَيُوراً وجَشِعاً و لهُ قلبٌ شِريرٌ. في أحدِ الأيامِ، عندما كانَ علي بابا يَقطعُ ويَجمعُ الحَطبَ في الغابةِ، رأى مَجموعةً كَبيرةً مِنَ الفُرسانِ يَأتونَ نَحوَهُ.

حكايات قبل النوم للكبار

صَعدَ إلى شَجرةٍ وهُوَ يَرتجفُ مِنَ الخَوفِ. حتى حِمارُهُ شَعرَ بالخوفِ لِدَرجةِ أنَّ المِسكينَ اختبئَ وَراءَ الشُجيراتِ. “يا إلهي! 1..2 … 3 … 40 ! أعتقدُ أنَّ هَؤلاءِ هُمُ اللُصوصُ الأربعونَ المشهورونَ الذينَ يَسرِقونَ الذهبَ والمُجوهراتِ مِنَ الآخرين. مِنَ الأفضلِ أنْ أبقى هُنَا حتى يَرحلوا!” بَدأَ علي بابا بِمُراقبةِ اللصوصِ الأربعينَ بِدافعِ الفُضولِ. تَرجَّل زَعيمُ اللُصوصِ عَنْ حِصانِهِ أمامَ صَخرةٍ وصَرخَ: افتحْ يا سِمْسِمْ! بِصوتِ تَحطُمٍ عَالٍ، فُتِحَتِ الصَّخرةُ التي كانتْ على هَيئةِ بابٍ ودَخلَ الرِجالُ الكَهفَ. مِنَ الأفضلِ ألَّا أنزلَ عَنِ الشَجرةِ، سَأنتظِرُ هُنا.

يُوجد جِعابٌ مِعَ الجَميعِ. مِنَ المُحتملِ أنَّهُمْ يَحتَفِظُونَ بِالمَسروقاتِ دَاخلَ الكَهفِ. يا إلهي، سَاعدنِي! خَائفاً ومُندهشاً، لَمْ يَتحركْ علي بابا وظَلَّ صَامتاً. بَعدَ فَترةٍ، فُتِحَتِ الصَّخرةُ الضَخمةُ مِنْ جَديدٍ وخَرجَ اللُصوصُ. أغلِقْ يا سِمْسِم! غَادرَ اللُصوصُ يَمتَطونَ خُيولَهُم مَرةً أُخرى. على الرَّغمِ مِنْ أنَّ علي بابا كانَ خَائفاً، إلا أنَّهُ كانَ فُضولِياً لِلغايةِ. نَزلَ عَنِ الشَجرةِ، ومَشَى إلى مَدخلِ الكَهفِ فقطْ بَعْدَ أنْ كانَ مُتأكداً مِنْ أنَّ اللُصوصَ قَدْ ذَهبوا. قالَ الكَلماتِ السِّحريةَ: افتحْ يا سِمْسِمْ! فُتِحَ بَابُ الكَهفِ بِصوتِ صَريرٍ. ياه. لَقدْ فُتِحَ عندما قُلتُ الكَلماتِ السِّحريةَ أيضاً. دَخلَ علي بابا الكَهفَ مُتردِدَاً قَليلاً. كانَ الظَلامُ سَائِداً في الدَّاخلِ. أدَّى مَمرٌ ضَيقٌ إلى عُمقِ الكَهفِ. بَعدَ المَشيِّ لِبضعِ دَقائقٍ، وَصلَ إلى مَكانٍ مَفتوحٍ. كانَ هذا حَيثُ احتفظَ اللصوصُ بِكلِّ مَا لَديهِمْ مِنْ كُنوزٍ! دُهِشَ علي بابا بِمَا رَآهُ. لَمْ يَستَطعْ أنْ يُصدِقَ عَينَيهِ.

حكايات قبل النوم للكبار

جَميعُ الذَّهبِ والمُجوهراتِ والقِطَعِ النَّقديةِ التي سَرقَهَا اللُصوصُ كَانتْ مُكدَّسَةً. كانَ مُندهشاً لِلغَايةِ. يا إلهي! هَذا هُوَ المَكانُ الذي يَحتفِظُونَ فيهِ بِالسلعِ المَسروقةِ. يا لَهُ مِنْ كَنزٍ كَبيرٍ. يَعلمُ اللهُ مِنْ أينَ ومِنْ مَنْ سَرَقُوا كُلَّ هَذا. وأيَّاً كانَ! سَآخُذُ كِيسَاً مَليئاً مِنْ هَذا وأرحَلُ قبلَ أنْ يَعودَ اللُصوصُ. افتحْ يا سِمْسِمْ! رَكِبَ حِمارَهُ وتَوجَّهَ إلى البيتِ. عندما وَصلَ، أخبرَ زَوجتَهُ بِكُلِّ شَيءٍ. لَقدْ فَرِحَتْ كَثيراً بِثروتِهِمَا الكَبيرةِ، لَكنَّها كانتْ مُتوتِرةً لِلغايةِ. يا علي بابا، هَذهِ النُقودُ الذَهبيةُ لَيستْ لَنَا، أعتقدُ أنَّنا يَجبُ أنْ نَدفِنَهَا.

حكايات قبل النوم للكبار

سَنُقررُ مَا يَجِبُ فِعلَهُ بِها لَاحقَاً. أعتقدُ أنَّكِ مُحِقةٌ. لكنِّي أتساءلُ عنْ كَميةِ الذَّهبِ المَوجودِ هُنا. وأنَا أيضاً. هلْ علينا أنْ نَعُدَهُم؟ العَدُّ بالقِطعةِ ليسَ بالأمرِ الجيدِ. اطلُبِي مِنْ أخي قاسم أنْ يُعيرَنا مِيزانَهُ. سَنَقُومُ بِوَزنِهَا ثُمَّ نُخبئُهَا. في اليومِ التَّالي ذَهبتْ زَوجةُ علي بابا إلى مَنزلِ قاسمٍ لاستِعارَۃِ الميزانِ. صَباحُ الخيرِ. هلْ أستطيعُ استِعارةَ مِيزانِكُم؟ كَانتْ زَوجةُ قاسمٍ امرأةً فُضوليةً جِداً لِذا قَبلَ تَسليمِ المِيزانِ لِزوجةِ علي بابا، وَضعتْ لُبانَاً تَحتَ كِفَّتَي المِيزانِ. أرَادتْ أنْ تَعرفْ مَا الذي يُرِيدونَ وَزنَهُ. عندما عَادتْ زَوجةُ علي بابا إلى المَنزلِ، سَلَّمَتْ الميزانَ إلى علي بابا وبَدَأَا في وَزنِ الذَّهبِ.

حكايات قبل النوم للكبار

ثُمَّ دَفنَاهُ في الحَديقةِ كَما اتَفَقَا. في اليومِ التَّالي، أعَادَا المِيزانَ مِنْ دُونِ مُلاحظةِ القِطعةِ الذَهبيةِ التي عَلِقَتْ بِاللُبانِ تَحتَ كِفَّةِ المِيزانِ. دُهِشَ قاسمٌ وزوجتُهُ عندما وَجَدَا القِطعةَ الذَهبيةَ. يا إلهي! أينَ وَجدَ أخي هَذهِ النقودَ الذَهبيةَ؟ لَيسَ لَديَّ أدنَى فِكرة. اعتقدْتُ أنَّهُم سَيَزِنونَ الطَّحينَ أو شَيئاً آخرَ. لَكنَّهُم كَانوا يَزِنُونَ ذَهباً! عَليَّ أنْ أكتشفَ الأمرَ! سَأَعرِفُ الحَقيقةَ مِنْهُ! لِأنَّهُ كانَ إنسانَاً جَشِعَاً، هَرعَ إلى مَنزلِ علي بابا لِيَعرفَ مِنْ أينَ حَصلَ على النُقودِ الذَهبيةِ. مَرحَباً يا علي. حَدثَ شَيءٌ غَريبٌ. لَقدْ وَجدْتُ عُملَةً ذَهبيةً عَالِقةً في إحدى كِفَّتَي المِيزانِ. أنتَ حَطَّابٌ فَقيرٌ.

مِنْ أينَ أتَتَ تِلكَ النُقودُ الذَهبيةُ؟ لَمْ يَكُنْ علي بابا يَريدُ الإجابةَ في البِدايةِ، لكن بمَا أنَّهُ لَمْ يَستَطِعْ أنْ يَكذبَ، فَقدْ أخبرَ أخاهُ بِكلِّ شَيءٍ. لِمَعرفتِهِ بِمدَى جَشَعِ شَقيقِهِ، حَذَّرَهُ مُقدَّمَاً. إيَّاكَ أنْ تَذهبَ إلى هُناك. تِلكَ العُملاتُ الذَهبيةُ لَيسَتْ لَنا. يُمكنُ أنْ يَقتُلَنَا اللُصوصُ إذا اكتشفوا! حَسناً حَسناً… أنتَ فِعلاً جَبانٌ، لِهذا كُنتَ وسَتَبقَى دَائماً حَطابَاً فَقيراً. ها ها ها! ولأنَّ قاسماً كانَ يُحِبُ المَالَ والذَّهبَ جِداً، تَجاهلَ تَحذيرَ أخيهِ. أخذَ حِمارَينِ وهَرعَ إلى الكَهفِ الذي أُخبَرَهُ عَنْهُ علي بابا. افتحْ يا سِمْسِمْ. فُتِحَ البابُ على الفَورِ. كَانَ مَبهوراً لِلغايةِ بِكُلِّ الذَّهبِ الذي رَآهُ حتى أنَّهُ بَدَأَ يَتدَحرجُ على أكْوَامِ الذَّهبِ. مَرحَى! أنَا ثَرِي!

حَمَّلَ الصَناديقَ بالذَّهبِ وسَارَ إلى المَخرجِ، لَكنْ بِمُجردِ وُصولِهِ، لَمْ يَستطِعْ تَذكُرَ الكَلماتِ السحريةِ. ما الذي سَأفْعَلُهُ الآنَ؟ هَلْ كانتْ الأَرُزُّ؟ افتَحْ يا أَرُز! لا لا! قَمحٌ، يَجبُ أنْ تَكونَ هِيَ. افتَحْ يا قَمح! هَلْ يُمكِنُ أنْ تَكونَ البَطَاطَا؟ افتَحْ يا بَطَاطَا! وَجدتُهَا هذهِ المَرة. افتحْ يا طَماطِم! لا لا! لنْ يَفتَحَ! ماذا كَانتِ الكَلمَات؟ حَاولَ قاسمٌ جَهدَهُ أنْ يَتذكَّرَ الكَلمَةَ السِّحريةَ عندما فُتِحَ البَابُ فَجأةً.

حكايات قبل النوم للكبار, و للأطفال قصة اليوم هي علي بابا والاربعون لصا الجزء الثاني

عَادَ اللُصوصُ! وقَبضُوا على قَاسمٍ مُتلبِسَاً. مَنْ أنتَ؟ مَاذا تَفعلُ فِي كَهفِنَا؟ كَيفَ دَخلْتَ؟ اسمي قاسمٌ. أنَا شقيقُ علي بابا الأكبر . أخبرَنِي عَنْ كَهفِكُمْ وأرسلَنِي لِلحصولِ على المَزيدِ مِنَ الذَّهبِ. رَجاءً سَامحونِي! أنَا بَريءٌ. اذهبُوا واقبِضُوا على علي بابا بَدلاً مِني. رَغْمَ ما قَالَهُ، رَبطَ زَعيمُ اللُصوصِ قاسماً بالحبلِ. الآنَ أخبرنِي أينَ أستطيعُ أنْ أجِدَ علي بابا هذا. مُتَوَجِساً، فَعلَ ما قِيلَ لهُ. لَمْ يَكنْ زَعيمُ اللُصوصِ يُريدُ لأيِّ أحدٍ مَعرفةَ كَهفِهِم السِّري، لِذلكَ أرادَ أنْ يَجِدَ علي بابا لِكَي يَسجنَهُ في الكهفِ. لَمْ يَعُدْ قاسمٌ ذلكَ اليومَ، لذلكَ كانتْ زَوجتُهُ تَشعرُ بالقلق . ذَهبتْ إلى مَنزلِ علي بابا وأخبرتْهُ أنَّ قاسماً لَمْ يَعُدْ. كانتْ حَزينةً جِداً. شَكَّ علي بابا بِما حَدثَ. قَبلَ مُغادرتِهِ مُباشرةً، لَاحظَ وُجودَ إشارةٍ مَرسومةٍ على بابِهِ. ما هذهِ العَلامَةُ؟ أعتقدُ أنِّي أعلمُ ما هيَ .ممممم، سأعودُ بعدَ قليل. كَونَهَا امرأةً ذكيةً ، أدركَتْ زوجةُ علي بابا أنَّ اللُصوصَ وَضعوا عَلامةً على مَنزلِهِم .

فَخَرجَتْ بِخُطَّةٍ: لقدْ رَسمَتْ عَلامةً على كُلِّ بَابٍ في الحَيِّ مِنْ أجلِ إرباكِ اللُصوصِ. في مُنتصفِ الليلِ، عندما جَاءَ اللُصوصُ إلى الحيِّ للقبضِ على علي بابا، رَأَوا أنَّ علی كُلِّ بَابٍ عَلامةً. لَمْ يَتمكَنُوا مِنْ مَعرفَةِ مَكانِ علي بابا. كُلُّ الأبوابِ مُعَلَّمَةٌ! لا نَستطيعُ إيجادَ علي بابا. عَلينَا العَودةُ! في اليومِ التَالي، اكتشفَ زَعيمُ اللُصوصِ المَكانَ الذي يعيشُ فيهِ علي بابا بالضَبطِ. أخفى عِصابتَهُ في أربعينِ بِرميلٍ ومَلأَ البِرميلَ الحَاديَّ والأربعينَ بالزَّيتِ. طَرقَ بَابَ علي بابا. مَساءُ الخَيرِ .

أنا تَاجرُ زَيتٍ. أتيتُ مِنْ مَكانٍ بَعيدٍ جِداً. هَلْ تَسمحونَ لي أنْ أقضيَ الليلةَ هُنا؟ في مُقابلِ هذا اللُطفِ سَأُعطيكُم بِرميلَ الزَّيتِ هَذا. ولأنَّ علي بابا كانَ طَيبَ القَلبِ أرادَ المُساعدةَ لِذا سَمحَ لهُ بالمَبيت. بالتَّأكيدِ، تَفضل. كُنَا على وَشَكِ تَناولِ العَشاءِ. أرجوكَ انضمْ إلينا. جَلسوا إلى المَائدةِ. كانتْ زَوجةُ علي بابا الذَكيةِ تَشُكُ في الرَجُلِ. بينما كانَ علي بابا وزَعيمُ اللُصوصِ يَأكلانِ، ذَهبَتْ إلى القَبوِ وتَحققَتْ مِنَ البَراميلِ. هَلْ مَا زِلتُم هُناكَ؟ نَعم. هَلْ حَانَ الوَقتُ؟ هَلْ يَتوجبُ علينا الخُروج؟ ليسَ بَعد، انتظروا تَعليماتِي. أدركَتْ زَوجةُ علي بابا ما كانَ يَجريْ وهَرعَتْ إلى المَطبخِ.

قَامَتْ بِغَليِ بَعضِ الزَّيتِ في قِدرٍ وسَكبتْهُ على أحدِ البَراميل. صَرخَ اللِّصُّ الذي كانَ مُخبأًاً في البِرميل عندما احترقَ وهَربَ مِنَ المَنزلِ. هذا نَبَّهَ اللُصوصَ الآخرينَ الذينَ غَادروا المَنزلَ أيضاً عِندَ سَماعِ الصُراخِ. بَقِيَ زَعيمُ اللُصوصِ فَقط. ولكنَّهُ الآنَ أصبحَ خَائفاً فأعطى الأمرَ مُباشرةً: اخرجوا مِنَ البَراميلِ الآنَ. لقدْ حَانَ الوَقتُ! وللمفاجأةِ، رَأى زَوجةَ علي بابا وهِيَ تَحملُ مِغرَفَةً مَليئةً بالزيتِ المَغلي وهيَ تَقفُ في طَريقِهِ.

حَاولَ الهَربَ لِتجنُبِ نَفسِ مَصيرِ عِصابتِهِ، فَقبضَ عليهِ علي بابا وابنُهُ وقَيدَاهُ بِحبلٍ وقَامَا بِتسليمِهِ إلى السُلُطاتِ. حَانَ الوَقتُ الآنَ لِإنقاذِ أخيه قاسمٍ، هَرعَ علي بابا إلى الكَهفِ. افتحْ يا سِمْسِمْ! كانَ قاسمٌ سَعيداً لِدرجةٍ كَبيرةٍ بِرُؤيةِ أخيه. الحمدُ للهِ! لَنْ أهتمَّ للذهبِ أو النُقودِ مَرةً أخرى. كِدْتُ أموتُ مِنَ الخَوفِ! أخرجنِي مِنْ هذا المَكانِ يا علي بابا، أرجوكَ. قُلتُ لكَ ألَّا تَطمَعَ كَثيراً بالأشياءِ الدُنيَوِية. قَدْ تَتسبَّبُ لكَ بالكثيرِ مِنَ المَشاكل. بِفَضلِ علي بابا، لَمْ يَعُدِ اللُصوصُ إلى ذَلكَ البلدِ. تَمَّ تَوزيعُ النُقودِ الذَهبيةِ بالتَساوي على جَميعِ السُّكان. كَانتْ بلادُهُم تَنعَمُ بالرَخاءِ. عَاشَ علي بابا وقاسمٌ بِسَعادةٍ وسَلامٍ مع أُسرتِهِمَا.

نرجو ان تكونوا استمتعتم بقصة اليوم التي تعتبرمن اروع حكايات قبل النوم للكبار, و للاطفال مكتوبة و رائعة و طويلة و نتمنى لكم نوما مريحا وهادئ

اقرأ ايضا “قصص اطفال مكتوبة هادفة، ليلى والذئب ”

اقرأ ايضا “حكايات قبل النوم للأطفال, سندريلا”

اقرأ ايضا “قصص قبل النوم جديدة, العنزاتُ السبعُ بفرنسا”

حكايات قبل النوم للأطفال, حدوتة قبل النوم سندريلا

لا يوجد شيء لجعل الأطفال ينامون أفضل من القصص والحكايات، خاصة حكايات قبل النوم للأطفال, لأنها تجعلهم يغطّون في النوم دون أن يشعروا. فدور هذه القصص و الحكايات هو تسلية الطفل و جعله ينام بسرعة، و كذلك تزويده بمعلومات مفيدة، هادفة ولها مغزى وليست شيء عبثي. يجب على الآباء أن ينتقوا جزء من حكايات قبل النوم للأطفال والجزء الآخر أن يؤلفوه بما يتناسب مع طفلهم. موقع قصص قبل النوم يقدم لكم اليوم قصة رائعة مصورة و بالصور و جميلة تسمى حدوتة قبل النوم سندريلا

حكايات قبل النوم للأطفال, قصة اليوم هي حدوتة قبل النوم سندريلا الجزء الاول

حكايات قبل النوم للأطفال

كانَ يا ما كانَ في قَديمِ الزَمانِ كانت تَعيشُ هُناكَ عَائلةٌ لديهِم فَتاۃٌ تُدعی سندريلا. كانوا عائلةً سعيدةً جداً. لكن عِندمَا تُوفيَت والدتُهُم الطَيبةُ فَجأةً ، انتهتْ سَعادتُهُم. تَزوجَ والدُ سَندريلا مِنْ امرأةٍ أُخرَی بعدَ ذلكَ. كانَ لهذهِ المرأةِ فَتاتانِ مُدللتَانِ وشِريرَتان. كَانتَا كأمهِمَا غيرُ ودُودَتان أبداً. أتيْنَ جَميعاً للعيشِ في المَنزلِ. لَدی سندريلا الآنِ أُختَيْنِ غيرَ شَقيقتَيْن وزَوجةَ أبٍ. كانَ الجَميعُ يُحبُ سندريلا الطَّيبةَ والجميلةَ جداً. كانت تَملِكُ شَعرَاً أشقَرَ طَويلاً وعَينَيْنِ زَرقاوَينِ بِلونِ البحرِ ويَدَيْنِ وقَدَمَينِ رَقِيقَتَين. كانت فتاۃً تَستمتعُ بِمُساعدةِ الجَميعِ حَولِهَا، تَطبُخُ الوَجبَاتِ اللَّذِيذَةِ ، تُحِبُ النَباتات وتَحمِي الحَيوانَات.

حكايات قبل النوم للأطفال

بِدَافِعِ الغَيرَةِ صَمَّمت أُختاهَا الغيرَ شَقيقَتَيْن أنْ تَجْعَلا حَيَاةَ سندريلا تَعِيسةً. أَجبَرَتَاها أنْ تَقومَ بكُلِّ الأعمَالِ المَنزليةِ وعَاملتَاهَا كَخَادمةٍ. كانَ صديقُهَا الوحيدُ قِطٌ كَبيرٌ. عِندمَا تُنهِي أعمَالَهَا كانت تَضَعُ قِطَهَا في حِجرِهَا وتَجلِسُ قُرْبَ المَوقدِ وتُحدثُهُ عَنْ حَظِهَا العَاثِرِ. كانت تُخبِرُهُ علی الدَوامِ كَمْ تَفتقِدُ أمَهَا. لهذا لُقِبَت سندريلا “بالقِطةِ الرمادية”.

حكايات قبل النوم للأطفال

للأسفِ بَعدَ فَترةٍ تُوفِيَ والدُهَا أيضاً. فقامت زوجةُ أبِيهَا وبَناتُهَا بإعطاءِ سندريلا غُرفةً في العِلِّيَةِ. لا يمكنكِ أنْ تَبْقَيْنَ مَعنَا فِي نَفْسِ الطَابِقِ. العِليَةُ تُنَاسِبُكِ أكثر. أرجوكِ ، دَعِيني وقِطِي أنْ نَكونَ بقربِ المِدْفأةِ. فَقطْ بَعدَ ذَهابِنَا إلی النَومِ! سَيكونُ رَمَادُ المِدفأةِ كَافٍ لكِ. مَلابِسُكِ مُمَزَقةٌ ومُهْتَرِئَةٌ. لا نُريدُ رُؤيتَكِ في الجِوارِ. قَبِلَت سندريلا المِسكينةُ بِقَدرِهَا. كانت تَجْلِسُ كُلَّ لَيْلَةٍ قُربَ المِدفأةِ مُحاوِلةً تَدْفِئَةَ نَفْسِهَا بِمَا تَبَقَيَ مِنْ جَمْرٍ. ذَاتَ يَومٍ، تَوقَفَ جُنْدِيٌ عِنْدَ مَنزِلِهِم لِدَعوةِ كُلِّ الفَتَياتِ الَّلاتِي بِسِنِ الزَواجِ لِحُضُورِ حَفْلٍ في القَصرِ. يُرِيدُ مَلِكُنَا أنْ يَتَنَازَلَ عَنِ العَرْشِ لِوَلَدِهِ لَكنْ بِشَرْطِ أنْ يَتَزَوجَ الفَتاةَ المُناسِبَةَ. كَمْ فَتَاۃٍ يُوجَدُ فِي المَنْزِلِ بِعُمْرٍ مُنَاسِبٍ؟

حكايات قبل النوم للأطفال

بِفَرحٍ، قَدَمت الأمُ ابنَتَيهَا لَدَيَ ابْنَتَانِ جَمِيلَتانِ إذاً مَنْ هَذهِ الفتاةُ التي رأيْتُهَا في المَنزلِ تَمْسَحُ الأرضِيَةَ؟ هذهِ خَادِمَتُنا. كيفَ نُحْضِرُهَا إلی القَصْرِ؟ لا يُهِمْ. عَلَيَّ كِتَابَةُ اسْمِهَا أيضاً حَتَّی لَو كَتبْتَ اسمَهَا لَنْ يُشكِلَ ذلكَ فَرْقاً. لَيْسَ لَدَيْهَا مَلابِسٌ أو أحذيةٌ لِتَلْبَسَهُم. تفَضلْ اكتُبْه. ها ها ها تَوسَلت سندريلا زوجةَ أبِيهَا أرجوكِ. أعطِنِي وَاحِدَاً مِنْ فَسَاتِينِ أُخْتَيَ حَتَّی أستطيعَ الحُضُورَ أيضاً. لا! لَنْ تَذهبِينَ. سَتُنَظِفِين الأرْضِياتِ حَتَّی عَودتِنَا. هَلْ تَعْتَقِدِين أنَّ الأمِيرَ سيَختَارُكِ بَدلاً من ابنَتَيَّ، أيَّتُها “القِطةُ الرماديةُ”؟ سَخِرتِ الثلاثةُ مِنها وطَارَدُوهَا أخيراً وَصَلَ يَومُ الحَفلِ. ارْتَدَيْنَ مَلابِسَهُن، ذَهَبْنَ إلی الحَفْلِ وتَرَكْنَ سندريلا خَلْفَهُم. بَكَت سندريلا بِلا أمَلٍ. في تِلكَ اللَّحظَةِ ظَهرَت جِنِيَّةٌ مُضِيئَةٌ أمَامَ سندريلا.

حكايات قبل النوم للأطفال

لا تَقْلَقي. سَآخُذُكِ إلی الحَفْلِ. مَنْ أنتِ؟ أنَا الجِنِيَّةُ الطَيِبةُ أُسَاعِدُ الفَتَيَاتِ طَيْباتِ القَلبِ. لَقدْ أرسلَتْنِي أمُكِ لمُسَاعَدَتِكِ. إنَّهَا تُراقِبُكِ مِنَ الأَعلَى. هَيَّا للعَمَلِ. أَحْضِري لي يَقْطِيناً كَبِيراً وسِتَةَ فِئْرَانٍ. نَفَّذَت سندريلا ما طَلَبَتْ مِنْهَا الجِنِيَّةُ فَورَاً. أحْضَرَتِ اليَقْطِين. أمَّا الفِئرَانُ في غُرفَتِهَا الذِينَ كَانُوا بالأَصلِ أصْدِقَاءَهَا رَكَضُوا للمُسَاعَدِة. بِواسِطةِ العَصَا السِحْرِيةِ

حَولَتْ اليَقْطِيِنَ إلی عَرَبَةٍ رَائِعَةٍ والفِئْرَانَ الأربَعَةَ إلی خِيُولٍ بَيضاءَ وحَولَت فَأرَاً إلی سَائِقِ العَربَةِ وآخَرَ إلی خَادمٍ. أخِيرَاً جَاءَ دَورُ سندريلا. لَمَسَتِ الجِنيَّةُ رأسَهَا بِعَصَاها وحَولَتْها إلی أميرةٍ جميلةٍ. تَذكرِي، لا تَبقِ بَعدَ مُنتصَفِ اللَّيلِ. سيَزُولُ السِحرُ بَعدَ السَاعةِ الثَانيةِ عَشرة. عَليكِ مُغادرةُ الحفلِ قَبلَ ذلكَ. حَظاً طَيباً. رَكِبتْ سَندريلا في العَربةِ وذَهبَتْ مُباشرَةً إلی القَصرِ. حَالمَا دَخلت قاعةَ الحَفلِ حَدَّقَ الجَميعُ بِها وحَبَسُوا أنْفَاسَهُم. كانَ لَديهِم فُضولٌ لِمَعْرفَةِ مَنْ تَكونُ. لابُدَّ أنَّها أميرةٌ مِنْ بَلَدٍ آخرَ حَتَّی تَصِلَ بمِثلِ هذهِ العَربةِ الرائعةِ وتَرتدي هذهِ المُجوهراتِ الثَمينةِ. اقترَبَ الأميرُ فَوراً مِنْ سندريلا عِندَ رُؤيَتِهَا سَيدتي..

حكايات قبل النوم للأطفال, قصة اليوم هي حدوتة قبل النوم سندريلا الجزء الثاني

هَلْ تَسمحينَ لِي بهذهِ الرَقصةِ؟ مِنْ دَواعِي سُرورِي يا مَولاي كانَ حُبَّاً مِنَ النَظرَةِ الأولى. رَقَصَ الأميرُ معَ سندريلا طَوَالَ الليلِ. أحَبَّ المَلِكُ والمَلكةُ سندريلا جَداً. الفَتاةُ تُنَاسِبُنا وتُنَاسِبُ قَصْرَنا أيضاً. إنَّها نَبيلةٌ وجميلةٌ. لقد وجَدْنا العَروسَ. كانَت كلُّ الفتياتِ بالحفلِ يَشْعُرْنَ بالغَيرةِ بِمَا فِيهِم زَوجةُ الأبِ وبَناتُها. مِنْ أينَ أتيتِ؟ أينَ تَسكُنين؟ ما اسْمُكِ؟ مَرَّ الوَقْتُ بِسُرْعةٍ جِداً.

عِندَمَا رَأَتْ سندريلا أنَّ السَّاعةَ قَاربَت الثانيةَ عشرَةَ تَركتِ الأميرَ فَجأةً وهَربتْ خَارجَ القَصرِ. بينَما كانتْ تَنزِلُ الدرَجَ مسرعةً فَقَدَتْ حِذَاءَها الزُجَاجِي. لَكِنَ ولأنَّها كانَت مُستَعْجِلَّةً تَرَكَتْهُ خَلفَها، رِكبَت في العَربةِ وذَهبت إلی المَنزِلِ. في مُنتَصَفِ الليلِ تماماً تَحَوَلَ كُلُّ شيءٍ إلی مَا كَانَ عَليهِ قَبلاً. الأميرُ الذي رَكَضَ وراءَ سندريلا كانَ مَصدومَاً جداً. لَمْ يَستَطِع اللَّحاقَ بِها لكِنَّه وَجدَ حِذاءَها الزُجَاجيَ علی الدَّرجِ. عِندمَا عَادَت سندريلا إلی المَنزلِ كانتْ مَصدومَةً بما رَأتْ.

المَنْزِلُ كَانَ نَظيفاً لَامعاً. حَتَّی أنَّها وَجدت حَسَاءً ساخِناً علی المَوقِدِ. جَهزَتِ الجِنيَّةُ هذا أيضاً. عِندمَا ذَهبتْ سندريلا إلی غُرفَتِها كانت حَزينَةً للغايةِ. مَاذا الآنَ؟ لَنْ أستطيعَ رؤيةَ الأميرِ مرۃً أُخری. لا تَقلَقِي. سَيَكُونُ كلُّ شيءٍ علی ما يُرام. في هذا الوقتِ، كانَ الأميرُ يُفَكِّرُ فقط بالفتاةِ التي هَربَت مِنَ الحَفْلِ. عَليَّ أنْ أجدَهَا. لَنْ أتخذَ واحدۃً أخری لتَكونَ مَلكتِي. غداً سَنُجَرِبَ هذا الحِذاءَ علی قَدمِ كُلِّ فَتاۃٍ حَضَرتِ الحفلَ البَارِحةَ وفي أنحاءِ المَدينةِ إذا تَطَلبَ الأمرُ ذلكَ. إذا نَاسبَ الحِذاءُ إحدى الّفَتياتِ سَتَكونُ هِيَ مَلِكَتِي. في اليومِ التَالِي طَرَقَ الجُنودُ أبوابَ المَنَازلِ بَاحِثينَ عَنْ كُلِّ الفَتياتِ اللاتِي حَضَرْنَ الحَفلَ لِكَي يُجَربْنَ الحِذاءَ الزُجاجي.

الكلُّ ارتَدَيْنَ الحِذاءَ مُتحمِساتٍ لكنَّه لَمْ يُناسبْ أيَّاً مِنهُنَّ. أخيراً جَاءَ دَورُ مِنزلِ سندريلا. الكلُّ كانَ مُتحمساً للغايةِ. قَضَتِ الأَخَواتُ الغيرُ شقيقاتٍ ساعاتٍ وهُنَّ يَضعْنَ المَراهِمَ ويُدَلِّكْنَ أقدامَهُنُّ لتَصغِيرِهِنَّ. وحَبَسْنَ سندريلا في العِلِّيَة. معَ ذلكَ، لَمْ يُنَاسبْ الحذاءُ أقْدامَ الأخواتِ. عندما كانَ الجُنُودُ يَهُمُّونَ بالذهابِ، سَمِعُوا صَوتَاً مِنَ الأعلى. استَطَاعَت سندريلا لَفْتَ انتباهِهِم بإسقاطِ خِزانَة.

ما هَذا الصوتُ؟ مَنْ في الأعلى؟ إنهُ قِطُ المَنزلِ. لا يُوجَدُ أحدٌ لا يُمكِنُ للقِطِ أنْ يُصدِرَ هذه الضَجةَ. لا تكذبي. لنَصْعدَ ونُلقِي نَظرَةً حَالاً! أخْرَجُوا سندريلا مِنَ الغُرفَةِ المُقفَلَةِ وطَلَبوا مِنْها تَجربَةَ الحِذاءِ الزُجاجي. نَاسَبَها الحِذاءُ تَماماً. أرَتْهُم سندريلا الحِذاءَ الآخرَ. عَلِمَ الجُنودُ أنَّهم قَدْ وَجَدُوا الأميرةَ فَرَكَضوا إلی القصرِ لِيَزِفُوا الأخبارَ السَعيدة. وصلَ الأميرُ بِفرحٍ إلی مَنزِلِ سندريلا وتَعَرَّفَ عَليها فَوراً. هلْ تَقْبَلينَ الزَوَاجَ مِني وتُصبِحِينَ أميرَتِي؟ بَعدَ تَلَقِيهِ المُوافقَةَ علی طَلَبِهِ، أخَذَها إلی القصرِ. أخْبَرَتْهُ سندريلا بكلِّ شيءٍ حَصَلَ مَعَهَا سَابِقاً.

تَزوجَا بحفلٍ دامَ أربعينَ يَومٍ و ليلةٍ أولُ مِا فَعلتْه سندريلا هوَ إحضارُ قِطِهَا العَجوزِ إلی القصرِ. عاشَا سَعِيدَيْنِ للأبدِ وقدْ اعتَنت بهمَا الجِنِّيَةُ طَوالَ الوَقتِ.

نرجو ان تكونوا استمتعتم ب حدوتة قبل النوم سندريلا التي تعتبرمن اروع حكايات قبل النوم للأطفال مكتوبة و رائعة و طويلة و نتمنى لكم نوما مريحا وهادئ

اقرأ ايضا “قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة, ربازل الطباخة”

اقرأ ايضا “حكايات قبل النوم للكبار, و للاطفال علي بابا والاربعون لصا”

اقرأ ايضا “قصص قبل النوم جديدة, العنزاتُ السبعُ بفرنسا”

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة, ربازل الطباخة

يستمتع الجميع بالقراءة و بالاستماع إلى قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة, حيث تمتاز قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة بكونها نوعاً من الأدب الفني، تستوحى من الواقع أو الخيال، وتُعدّ وسيلةً تعليميةً وتربوية ممتعةً للأطفال, تغرس فيهم مجموعة من القيم، وتوسع فكرهم. موقع قصص قبل النوم يقدم لكم اليوم قصة رائعة مصورة و بالصور و جميلة تسمى ربازل الطباخة

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة, قصة اليوم هي ربازل الطباخة الجزء الاول

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة

كانَ يا ما كانَ في قديمِ الزمانِ عاشتْ فتاةٌ تُدعى رابنزل في بلدةٍ صغيرة. كانَ لديها شَعرٌ أشقرُ طَويلٌ وابتسامةٌ جميلةٌ، وكُلُّ مَنْ قابلَها أحبَّها. كانتْ تفتحُ المتجرَ الذي تعملُ فيهِ، في الصباحِ الباكرِ، وتُنظفُ المكانَ وتَخبِزُ المُعجناتِ والكعكَ الطازجَ. يَعودُ مَتجرُ المُعجناتِ الذي تعملُ فيه رابنزل إلى امرأةٍ شابةٍ تُدعى إيفيليا. كانتْ وَقِحةً جداً وغيرَ لطيفة. كانتْ تلومُ رابنزل عندَ أيِّ مُناسبةٍ، حتى لو كانَ خطأً سخيفاً. علاوةً على ذلكَ، كانَ هذا متجرَ المعجناتِ الوحيدَ في المدينةِ حيثُ يمكنُها العمل. صباحُ الخيرِ. ألا يُمكنكِ تحيةُ الزبائنِ والعملُ في نفسِ الوقتِ؟ إذا لمْ تَتمكنِي مِنْ إكمالِ هذهِ الطلباتِ، فستكونينَ في ورطةٍ كبيرة. لكنني بدأتُ العملَ بِمُجردِ فتحِ المتجر.

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة

ربما تأخذينَ فائضاً من الطلبات. انظروا إلى هذهِ الشقية! هلْ تتذمرينَ مِنْ عملكِ؟ إذا لمْ تكنْ تلكَ الطلباتِ جاهزةً بحلولِ المساءِ، فسأقتطعُ نِصفَ راتبِكِ. اغرورقتْ عينَا رابنزل بالدموعِ، لأنَّ راتبَها كان في الأصلِ ضئيلاً. كانت مُحبطة. إذا ساعدتْنِي قليلاً، فستكونُ جميعُ الطلباتِ جاهزةً في الوقتِ المُحدد. مَنْ؟ أنا؟ بعدَ أنْ صَففتُ شعري؟ لا

تكوني سخيفةً! إذا لَمْ تتمكني مِنَ القيامِ بهذا العملِ، فأخبريني بذلكَ، حتى أتمكنَ مِنَ العُثورِ على شخصٍ لا يُخفق طأطأتْ رابنزل رأسَها واستمرتْ في العمل. السببُ الوحيدُ الذي جعلَ سكانَ البلدةِ يأتونَ إلى متجرِ إيفيليا، أنهم أحبوا رابنزل. كانَ أكبرُ حُلمٍ لديها هوَ فتحُ متجرِ مُعجناتٍ خاصٍ بها. ذاكَ أفضلُ بكثيرٍ! دعي يَديكِ تقومانِ بالعملِ، وليسَ فمَكِ. أنا ذاهبةٌ مع أصدقائي. عندما أعودُ، أتوقع أنْ يكونَ كلُّ شيءٍ جاهزاً. حَاضرْ، سيدتي. انفجرتْ إيفيليا ضاحكةً وهيَ تَخرجُ مِنَ المتجر. في ذلكَ اليومِ، فعلتْ رابنزل كُلَّ ما تمَّ تكليفُها بهِ ولمْ تتوقفْ حتى لتناولِ الطعامِ طَوالَ اليوم. كانتْ مُرهقةً جداً لدرجةِ أنَّها نامتْ على الكُرسي. كانتْ رابنزل تَحلمُ بجدتِها التي تعيشُ بعيداً.

لقد علمتْها كيفَ تخبزُ الكعك. كانتْ سعيدةً جداً لرؤيتِها. طفلتي الجميلة واللطيفة والمجتهدة والموهوبة. جدتي.. جدتي لقد مضى وقتٌ طويلٌ. أليسَ كذلكَ يا عزيزتي؟ نَعمْ فعلاً مضى وقتٌ طويلٌ! أنا أعملُ بجِدٍ و إيفيليا لا تعطيني يومَ عُطلة. لهذا السببِ لمْ أزُرْكِ. إني أفتقدُكِ كثيراً. يا طفلتي العزيزة، أنا حزينةٌ مِنْ أجلكِ. ولكنْ لا تقلقي، فكلُّ شيءٍ سيكونُ على ما يُرام. أنا أعلمُ أنَّ هذا مُجردُ حُلمٍ وعندما أستيقظُ، لنْ تكونِي هُنا معي. سأكونُ وحيدةً وبائسةً مَرةً أخرى. غداً قومي بأداءِ مَهامِكِ في المتجرِ ثُمَّ اذهبي إلى البلدةِ المجاورة. سِيري إلى قاعةِ المدينةِ وألقي نظرةً على لوحةِ الإعلاناتِ هناك. وبعدَ ذلكَ؟ سَنتحدثُ لاحقاً مرةً أخرى. قبَّلَتْ الجدةُ رابنزل واختفتْ في سحابةٍ ورديةِ اللونِ.

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة

بمُجردِ اختفائِها، فتحتْ رابنزل عينَيها لتجدَ إيفيليا الغاضبةَ تُحدقُ بها. أنتِ نائمةٌ في متجري؟ هلْ أدفعُ لكِ مقابلَ هذا؟ لكني… اصمتِ! لا تتكلمي. سأقتطعُ نِصفَ راتبِكِ. آملُ أنْ تتعلمي البقاءَ مُستيقظةً في العمل.

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة

حاولتْ رابنزل أنْ تشرحَ لكنَّ إيفيليا لَمْ تستمع. كانَ هناكَ ما يُحثُها أنْ تتبعَ نصيحةَ جدتِها. ولكنْ كيف؟ كانَ عليها أنْ تأتي بِعُذرٍ، حتى تتمكنَ مِنَ الذهابِ إلى البلدةِ المجاورةِ دونَ اكتشافِ إيفيليا قررتْ رابنزل الذهابَ إلى المقهى حيثُ تلتقي إيفيليا عادةً بأصدقائِها. فُوجئتْ إيفيليا للغايةِ عندما رأتْ رابنزل. ماذا تفعلينَ هنا يا فتاة؟ لماذا لستِ في المتجر؟ هلْ هذهِ هيَ الفقيرةُ التي كنتِ تتحدثينَ عنها؟ لا تسألي يا عزيزتي. إنها مثيرةٌ للمشاكل.

إذا أُغلقَ متجري يوماً ما، فسيكونُ ذلكَ خطؤها. ماذا تريدين؟ لقدْ نَفِدَتْ المواد. أحتاجُ إلى الحصولِ على بعضِها مِنْ أجلِ طلباتِ هذا المساء. ألا ترَينَ أني مع أصدقائي الآنَ؟ كيفَ تَجرُئينَ على إزعاجي مِنْ أجلِ هذا؟ بدونِ موادٍ لا أستطيعُ خبزَ أيٍّ مِنَ الطلبات. ألا يُمكنكِ أنْ تنتظري حتى بعدَ الظُهرِ؟ لا يُمكنني إلغاءُ كلِّ شيءٍ لأشتري بعضَ المواد! يُمكنني شِراؤها. أنتِ؟ لا يُمكنكِ حتى العُثورُ على الطريقِ إلى المنزلِ، فتاةٌ سخيفة.

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة

إِذاً سأجلسُ بلا عمل. ترددتْ إيفيليا وأعادتْ النظر. لَمْ تَرغبْ في تَركِ صديقاتِها خشيةَ أنْ يَسخرنَ منها. حسناً إِذاً! ولكنْ احرِصي أنْ تعودي قبلَ الظُهر. إذا اكتشفتُ أنكِ تتسكعينَ، فسأقتطعُ باقي راتبِكِ. لا تقلقي يا سيدتي. سأعودُ في الوقتِ المحدد. غادرتْ رابنزل إلى البلدةِ المُجاورةِ على الفور. تفحصتْ لوحةَ الإعلاناتِ أمامَ قاعةِ المدينةِ، تَماماً كما أخبرتْها جدتُها في الحُلم. لقدْ فُوجئتْ بوجودِ إعلانٍ واحدٍ فقطْ على اللوحة.

يقول: اخبزْ أفضلَ كعكةٍ وفُزْ بالجائزةِ الكُبرى. هذا كُلُّ شيءٍ… التقطتْ رابنزل صورةً للإعلانِ بواسطةِ هاتفِها الخَلوي وعادتَ إلى متجرِ المُعجناتِ فوراً. أثناءَ محاولتِها إنهاءَ الطلباتِ المتبقيةِ، كانتْ تُفكرُ في كيفيةِ الاشتراكِ في مسابقةِ المُعجنات. يجبُ أنْ تنالَ الكعكةَ إعجابَ الجميعِ بطعمِها وزينتِها. ولكنْ، كيفَ ستخبِزُ مِثلَ هذهِ الكعكة؟ هذا سيتطلبُ السهرَ حتی وقتٍ مُتأخرٍ. لكنَّ رابنزل كانتْ مُصممةً علی الفوزِ بالجائزةِ الكُبرى حتى تتمكنَ مِنْ فتحِ متجرِ الحلوياتِ الخاصِ بها. في هذهِ الأثناءِ، دخلتْ إيفيليا إلى المتجرِ. كانتْ تبدو سعيدة. لقدْ حانَ الوقتُ لإظهارِ مَهاراتي! ماذا بكِ؟ أتشعرينَ بالغَيرة؟ أنا؟ لا، على الإطلاق. أتمنى لكِ الفوزَ.

قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة, قصة اليوم هي ربازل الطباخة الجزء الثاني

حظاً سعيداً! أنا أعرفُ بما تُفكرينَ يا شقية. ترغبينَ أيضاً بالاشتراكِ في المُسابقةِ، أليسَ كذلك؟ الأفضلُ فقطْ يُمكنُهُ المُشاركة. أرادتْ رابنزل وَضعَ حدٍ لسوءِ مُعاملةِ إيفيليا لها؛ قدْ يكونُ دُخولُها المسابقةِ فرصتَها الوحيدةَ للقيامِ بذلك. ذهبتْ رابنزل إلى المنزلِ في وقتٍ متأخرٍ مِنَ الليلِ، وبدأتْ في تصميمِ كعكتِها. لقدْ قررتِ المشاركةَ في المسابقةِ باسمٍ مُستعار. نعم! عَرَفتُ! متجرُ القِشدةِ الوَرديةِ للمُعجناتِ. بِمُجردِ أنْ غَفتْ، رأتْ جدتَها.

أحسنتِ يا طفلتِي العزيزة. لا يوجدُ شيءٌ لا يُمكنكِ تحقيقُهُ إذا عَملتِ بجِدٍ وآمنتِ بنفسِكِ. لكنْ يا جدتي، إيفيليا ستشاركُ في المسابقةِ أيضاً. هل تعتقدينَ أنَّها أفضلُ منكِ؟ أليستْ كذلكَ؟ بالطبعِ لا. متى آخرُ مرةٍ رأيتِها تَخبِزُ الكعكَ؟ تذكرتْ رابنزل أنَّها منذُ أنْ بدأتِ العملَ لدى إيفيليا، لَمْ ترَها قطْ تَخبزُ الكعك. أنتِ على حقٍ يا جدتي. فهمتُ الآن. ، أنتِ على حقٍ يا جدتي. أحسنتِ يا أميرتي الجميلة. الآنَ، ضعِ إبداعَكِ وموهبتَكِ معاً وشاهدي النتيجة. عندما استيقظتْ رابنزل مِنْ نَومِها، كانتْ تَعرِفُ ما الذي ستفعلُهُ الآن. بما أنَّ جدتَها كانتْ تُناديها دوماً بأميرتِها، فقدْ قررتْ صُنعَ كعكةٍ مِنْ وحيِ ذلك.

عندما وَصلتْ إلى المتجرِ في الصباحِ، وَجدتْ إيفيليا تُصممُ الكعكةَ للمُسابقةِ. ولأنَّ ايفيليا لَمْ تخبزِ الكعكَ منذُ فترةٍ، كانتْ مَهاراتُها صَدِئةً. كانتْ الأمورُ لا تبدو جيدة. الكعكةُ جميلةٌ لدرجةِ أنَّهُ لا يُمكنكِ أن تَصنعي شيئاً مماثلاً في حياتِكِ. اصمتي، لا تكوني سخيفة! أودُ أنْ أُريكِ إياها، لكنْ أخشى أنْ تجلبي ليَ النحس. هاهاهاها! بِمُجردِ مُغادرةِ إيفيليا، جَمعتْ رابنزل جميعَ الموادِ التي تحتاجُها وعادتْ إلى المنزل. عندَ وصولِها إلى المنزلِ، بدأتِ العملَ على كعكتِها. لَمْ يَكنْ تَصميمُها سَهلاً كما اعتقدت. ولكنْ إذا أرادتْ أنْ تُحققَ حُلمَها، فعليها بَذلُ جَهدٍ. أنهتْ رابنزل كعكتَها عِندَ شُروقِ الشمس. وقفتْ مِنْ بعيدٍ وألقتْ نظرةً أخيرةً عليها. كانتْ مِثاليةً! أخذتْ كعكتَها وذهبتْ مباشرةً إلى البلدةِ المُجاورة. سجلتْ رابنزل اسمَها قبلَ ظُهورِ إيفيليا. انتظرتْ، مُختبئةً في زاوية. بعدَ فترةٍ وجيزةٍ، وصلتْ إيفيليا تحمِلُ كعكتَها.

دفعتِ المتسابقينَ الآخرينَ الذينَ كانوا مُصطفينَ وشقتْ طريقَها إلى مُقدمةِ صفِّ تسجيلِ الدخول. أفسحوا الطريق! لقدْ وصلتِ الفائزةُ! وأخيراً بدأتِ المُسابقةُ وظهرتْ لَجنةُ التحكيم. وقفوا أمامَ الكعكاتِ اللاتي وُضِعْنَ على طَاولةٍ طويلةٍ جداً. وقفَ الحُكامُ بجانبِ كُلِّ كعكةٍ.. بعضُ الكعكِ تسببَ لهم في الكآبةِ، وبعضُه جعلَهم يبتسمون. وبعدَ ساعتين، اجتمعتْ لجنةُ التحكيمِ لاتخاذِ قرارٍ. الجميعُ ينتظرُ بفارغِ الصبر. كانَ كُلُّ متسابقٍ يعتقدُ أنَّ كعكتَهُ هيَ الأفضلُ ويفخرُ بمهاراتهِ في الخَبزِ. باستثناءِ رابنزل التي انتظرتْ بصمتٍ في زاويةٍ، خائفةً أنْ تَراهَا إيفيليا. أولاً، أعلنوا عَنِ المركزِ الثالثِ. كانَ قلبُ رابنزل يَدُقُ. في وقتٍ لاحقٍ، أعلنوا المركزَ الثاني. إنَّهُ دوريَ الآنَ. اسمعوا جيداً سيقولون، “متجرُ إيفيليا للمعجناتِ الهشة”.

والفائزُ هوَ… حبسَ الجميعُ أنفاسَهم في تلكَ اللحظة. كانتْ رابنزل تُفكرُ في كيفيةِ العودةِ إلى المتجرِ إذا لَمْ تَفُزْ. وكانتْ إيفيليا تبتسمُ واثقةً مِنْ أنها ستفوز. مَتجرُ القِشدةِ الوَرديةِ للمعجناتِ! كانتْ إيفيليا على يقينٍ مِنْ فَوزِها لدرجةِ أنَّها تَجاهلتْ تماماً اسمَ رابنزل المُستعارِ الذي تمَّ الإعلانُ عنه. لقدْ بدأتْ بالفعلِ المشيَ نحوَ المسرح. ولكنْ عندما وصلتْ إلى هناك، سَمعتِ الناسَ يضحكون. عندما قابلتْ رابنزل على المسرحِ، أدركتْ ما حدثَ. هذهِ أنتِ! مستحيل! لقد ارتكبتُم خطأً كبيراً.

أنا أستحقُ المركزَ الأولَ! لا… رابنزل تستحقُ هذهِ الجائزة. كانتْ إيفيليا غاضبةً لأنها تعرضتْ للإهانة. أنتِ مطرودة! هل سمعتِني يا رابنزل. لا يا إيفيليا. أنا أستقيل. كانتْ رابنزل تصافحُ المُهنئين، عندما غادرتْ إيفيليا غاضبةً. اُسْتُقبلتْ رابنزل في البلدةِ كالبطلة. استخدمَتْ جِزءاً مِنْ أموالِ الجائزةِ لفتحِ مَتجرِ الحلوياتِ الخاصِ بها، وفي النصفِ الآخرِ، ساعدتِ المحتاجين. تحققَ حُلمُ رابنزل. فَتحتْ مَتجرَها الخاصَ واستمتعتْ بخبزِ جميعِ أنواعِ المعجناتِ

نرجو ان تكونوا استمتعتم بقصة اليوم التي تعتبرمن اروع قصص للاطفال قبل النوم مكتوبة و رائعة و طويلة و نتمنى لكم نوما مريحا وهادئ

اقرأ ايضا “قصص اطفال جميله (رجل كعك الزنجبيل)”

اقرأ ايضا “قصص أطفال بالصور, هانسل وغريتل”

اقرأ ايضا “قصص قبل النوم جديدة, العنزاتُ السبعُ بفرنسا”